حملة #HearMeToo: إيصال صوت المرأة الانهاء العنف ضدها

المساواة في النّوع الاجتماعي و حقوق النساء, حملة

متوفر باللغة:  الإنجليزية  الفرنسية 

 

على الرغم من التقدم الذي حققته الهيئات الدولية في الدفاع عن الحقوق الأساسية للمرأة وتعزيزها، فإن هنا الكثير من السياسات القانونية، الاجتماعية، الإدارية والاقتصادية والثقافية و التي تجسد التمييز الى حد كبير و تؤثر على المرأة في حياتها اليومية. تولي الأورو-متوسطية للحقوق، التي تدافع عن حقوق الإنسان في المنطقة الأورو-متوسطية، اهتماما خاصا بموضوع العنف ضد المرأة، الذي يعتبر أحد أسوأ أنواع التمييز ضد المرأة ، والذي يشكل انتهاكًا أساسيًا لحقوقها. ولذلك تعمل الأورو-متوسطية للحقوق دون كل من اجل التشجيع على تبني اتفاقية اسطنبول في المنطقة الأورو-متوسطية كإطار عالمي لمكافحة العنف ضد المرأة.

 

دعوة للتحرك

 

المنظمات

  • طلب اجتماع مع السياسيين المكلفين بملف مكافحة العنف ضد المرأة
  • استعمال هاشتاغ  #IneedtheIstanbulConvention
  • تنظيم حلقات نقاش حول العنف ضد المرأة
  • العمل على استمالة الرجال للانضمام الى نضالنا
  • التوجه بالطلب لنا من اجل الحصول على تدريب او متحدث

 

 

الافراد

  • التبليغ عن الرجال الذين يتفوهون بتعليقات جنسية وقحة تجاه النساء في الشارع
  • طباعة وثيقة اتفاقية اسطنبول واحضارها إلى العمل / المدرسة
  • كتابة رسالة لممثليك في البرلمان بشأن مكافحة العنف ضد المرأة
  • شاركنا تجربتك
  • ماذا تفعل إذا شاهدت فتاة أو امرأة تتعرض للمضايقة

 

 

اكتشف المزيد حول حالة العنف ضد المرأة في البلدان التالية

قبرص

بعد مصادقتها على اتفاقية اسطنبول في العام الماضي، أحرزت قبرص تقدما في تنفيذ تدابير الاتفاقية. وفي هذا الاطار، قدمت الحكومة تعديلات هامة على قانون الأسرة وأعدت قوانين تعاقب على العنف و التحرش ضد المرأة. و على الرغم من ذلك، لازال البلد يتحفظ على بعض مواد الاتفاقية ، بما في ذلك تقديم  تعويض مالي للضحايا ، الأمر الذي يشكل مصدر قلق لمجموعات حقوق المرأة لمعرفة المزيد.

مصر

في عام 2017 ، تم تصنيف القاهرة كأخطر مدينة في العالم بالنسبة للنساء في استطلاع أجرته مؤسسة رويترز تومسون ، حيث احتلت المرتبة الثالثة في فئة العنف الجنسي. تنتشر الممارسات المضرة ذات الطابع الثقافي مثل ختان النساء، الزواج القسري فيما تبقى النظرة لحقوق المرأة قاتمة. شاهد نتائج استطلاع   رويترز واقرأ ورقة الحقائق التي انجزناها حول العنف ضد المرأة في مصر

 

فرنسا

في فرنسا، وفقاً لإحصائيات صادرة عن وزارة الداخلية ، فإن 185.000 امرأة تتراوح أعمارهن بين 18 و 75 عامًا يقعن ضحايا للعنف الجنسي (الاغتصاب أو محاولة الاغتصاب أو اللمس الجنسي) كل عام. ويمثل الاغتصاب 40٪ من هذه الحالات او حوالي 74.000 حالة – أي أكثر من 200 حالة كل يوم  ومن جهة أخرى ، فإن 10٪ فقط من الناجيات يقدمن شكوى ، في حين أن 1٪ فقط من حالات الاغتصاب المقدرة تؤدي إلى الحكم على الجناة.. هذا التوجه الذي يبدو انه اصبح سائدا في كافة انحاء اوروبا ، يعكس الثقافة الأبوية التي تطغى على النظام القضائي ويبرز الحاجة إلى تدريب أفضل للشرطة والقضاة في ما يتعلق بقضايا العنف ضد المرأة.

اقرأ المزيد عن هذا الاتجاه المقلق هنا ، وكذلك من خلال تقرير الظل (صفحة 49-51) ، الذي أعده ائتلاف منظمات حقوق المرأة الفرنسية  ‘غريفيو”، بشأن التقدم المحرز في تنفيذ اتفاقية إسطنبول

المغرب

خلال ندوة “مكافحة العنف ضد المرأة من منظور مغربي و أورومتوسطي” التي ستعقد في 23 نوفمبر في المغرب من تنظيم الجمعية المغربية لحقوق الانسان، المنظمة المغربية لحقوق الانسان و الجمعية الديمقراطية لنساء المغرب و بالتعاون مع الأورو-متوسطية للحقوق و ممثلين من القطاعات الحكومية ، برلمانيين و ممثلين عن المجتمع المدني المغربي و الأورو-متوسطي  ، سيتطرق المشاركون الى مشكلة العنف الجنسي التي تعاني منها النساء في المغرب وكذلك الجهود والتحديات في الحد من انتشار هذه الظاهرة. وفي ختام الندوة، سيسعى المشاركون إلى إنشاء منصة مشتركة لتعزيز العمل المشترك مع جميع الناشطين في مجال مكافحة العنف ضد المرأة

تونس

بعد مرور عام ونصف على اعتماد القانون الأساسي حول العنف ضد المرأة، والذي  اسال الكثير من الحبر، تواجه تونس صعوبات في تنفيذه خاصة انه لم يصحب بميزانية محددة لتنفيذ محتوياته ، ولم يتم نشره على مستوى اجهزة إنفاذ القانون والهيئات القضائية كما لم يتم تحسيس كافة فئات النساء به. و بسبب ذلك، لا تزال العديد من النساء ، لا سيما في المناطق الريفية ، يعانين من العنف والاستغلال. تابع المقابلة مع رئيس ATFD الجمعية التونسية للنساء الديمقراطيات.

قانون مؤطر حول العنف ضد المرأة

تحت رعاية منظمة حقوق المرأة اللبنانية KAFA ” كفى عنف و استغلال” ، قام تحالف من منظمات حقوق المرأة من جميع أنحاء المنطقة العربية بصياغة مشروع “قانون مؤطر عربي” بشأن العنف ضد المرأة و الذي يمثل نموذجاً للتشريعات المتعلقة بالعنف في نطاق  العالم العربي. و يمثل القانون النموذجي، المستوحى من اتفاقية اسطنبول ، خطوة استراتيجية في عملية الضغط من أجل المصادقة على الاتفاقية. شاهد هذا الفيديو القصير الذي أعدته KAFA ، موضحًا محتويات القانون. https://www.youtube.com/watch?v=_CQQSKRosTk

الاتحاد الأوربي

 

في ظل تزايد المقاومة لاتفاقية اسطنبول، لا سيما في أوروبا الوسطى، يقوم التحالف الأوروبي لمكافحة العنف ضد المرأة ، بتنسيق من لوبي المرأة الاوروبية ، الذي يضم اكثر من 25 شبكة اوربية بينها الاورو-متوسطية للحقوق بتسليط الضوء على ردود الفعل في المساواة بين الجنسين وحقوق المرأة في انحاء اوروبا . اقرأ المزيد حول ردود الأفعال هذه في التقرير بتكليف من إدارة البرلمان الأوروبي المعنية بحقوق المواطنين والشؤون الدستورية بناءً على طلب لجنة من المرأة في نفس المؤسسة.


Campaign on the Istanbul Convention

طالع صفحة حملتنا الخاصة باتفاقية اسطنبول.