رسالة مشتركة من منظمات المجتمع المدني تدعو إلى رفع فوري للحصار على قطاع غزة

إسرائيل / الأراضي الفلسطينية المحتلة, بيان اعلامي, تقلص مساحة المجتمع المدني

متوفر باللغة:  الإنجليزية  الفرنسية 

بيان صحفي

الجمعة 13 يوليو 2018

ارسلت الأورو-متوسطية للحقوق و 22 منظمة حقوقية و انمائية دولية، أوروبية، إسرائيلية وفلسطينية ، رسالة مشتركة أمس تدعو فيها الاتحاد الأوروبي إلى حث إسرائيل على رفع الحصار المفروض على قطاع غزة فوراً و دون قيد أو شرط.

يأتي هذا في اعقاب الإجراءات الإسرائيلية الأخيرة لتشديد الحصار على  غزة.

وقد ارسلت الرسالة إلى كل من الممثلة العليا للاتحاد الأوروبي ونائبة رئيس المفوضية الأوروبية فيديريكا موغريني، مفوض سياسة الجوار الأوروبية ومفاوضات التوسيع يوهانس هان وكذلك وزراء خارجية الاتحاد الأوروبي.

النص الكامل للرسالة

 

 

الخميس 12 يوليو 2018

 

حصار وإغلاق إسرائيل لقطاع غزة غير قانوني بموجب القانون الدولي

 

السيدة الممثلة العليا فيديريكا موغيريني

السيد المفوض يوهانس هان

السادة وزراء خارجية الاتحاد الأوروبي

 

نكتب لكم بخصوص الوضع المقلق في قطاع غزة، لندعوكم إلى حث السلطات الإسرائيلية على رفع الحصار والإغلاق المفروض منذ أكثر من عقد على سكان قطاع غزة البالغ عددهم مليوني نسمة.

خلفت الاحتجاجات العارمة التي وقعت في قطاع غزة منذ 30 مارس مقتل ما لا يقل عن 135 فلسطينيا وإصابة أكثر من 14 ألفا في ظل نظام رعاية صحية غير مستقر على حافة الانهيار[1].

لقد جلبت هذه الاحتجاجات اهتماما دولياً متجدداً بالوضعية غير المستقرة التي يشهدها قطاع غزة، والتي ولدت إحباط ويأس على نطاق واسع بعد 11 عاماً من الإغلاق غير القانوني، ثلاثة هجمات عسكرية إسرائيلية، وأكثر من نصف قرن من الاحتلال العسكري. وبينما تواصل إسرائيل تشديد الحصار على غزة[2]، اظهرت الأحداث الأخيرة أن الوضع على الأرض لن يتحسن ما لم يعمل المجتمع الدولي وبشكل عاجل على إيجاد حل للقضية الجذرية: حصار إسرائيل غير القانوني في انتهاك للقانون الدولي.

يعاني المليونين شخص الذين يعيشون في غزة من استهلاك المياه غير الامنة، كهرباء محدودة وقيود واسعة على حرية الحركة[3]. في الغالب، تمنع إسرائيل أو تؤجل الحصول على تصاريح لأولئك الذين يسعون للحصول على الرعاية الطبية الضرورية خارج غزة[4] ، بينما تفتقر المستشفيات في القطاع إلى الموارد الكافية وتواجه نقصًا حادا في الإمدادات الطبية[5].

زيادة على ذلك، تفرض الحكومة الفلسطينية إجراءات عقابية ضد سكان قطاع غزة، بما في ذلك قطع إمدادات الكهرباء خلال أكثر من 6 أشهر[6]، وكذلك ومرتبات موظفي القطاع العمومي[7]. نخشى أن تزداد هذه الوضعية سوءا في ضوء التخفيض المتوقع أو تعليق الخدمات الطارئة الأساسية للأونروا، لأن ثلثي سكان قطاع غزة هم من اللاجئين[8].

لقد بذل الاتحاد الأوروبي جهودا حثيثة لتحسين الأوضاع الاجتماعية والاقتصادية في قطاع غزة، من خلال تمويل كبير للمشاريع الإنسانية والإنمائية الرامية إلى إعادة بناء البنية التحتية للقطاع. كما سعى الاتحاد الأوروبي إلى تسهيل الوحدة الفلسطينية لسنوات. وبالرغم من هذه الإجراءات، فإن وضع السكان الفلسطينيين في غزة أقرب من أي وقت مضى إلى حافة كارثة.

إن المساعدة المالية وحدها لن تعكس هذا الاتجاه المتسارع ولن تلبي الحقوق الأساسية للفلسطينيين في غزة. ومع تزايد الاهتمام على المستوى الدولي بزيادة الإغاثة الإنسانية، فإننا نخشى أنه لا يمكن أن تكون هناك مساعدات إنمائية وإنسانية فعالة طالما أن إسرائيل تواصل حصارها غير القانوني[9].

لقد فشلت آلية إعادة إعمار قطاع غزة في السابق إلى حد كبير حيث كان أداء عملها متأصلاً في السياسات غير القانونية للإغلاق والحصار التي تفرضها السلطات الإسرائيلية. حلول مماثلة تولد نفس النتيجة. يجب رفع الحصار والعزلة المفروضين منذ أكثر من عشر سنوات على قطاع غزة حتى يتم معالجة الوضع الإنساني بشكل ملائم.

بصفتنا ممثلين لمنظمات حقوقية وإنمائية دولية، اوربية، اسرائيلية وفلسطينية، فإننا نحث القادة الأوروبيين على الاعتراف بوضوح بمسؤولية إسرائيل الأساسية عن الإغلاق والحصار غير القانونيين المفروضين على قطاع غزة، فهي السبب الرئيس فاستمرارهما وتطورهما ليصلا الى شكل من أشكال العقاب الجماعي الذي يحظره القانون الدولي[10].

لقد حان الوقت لأن يتخذ الاتحاد الأوروبي خطوات مستدامة لضمان “إنهاء فوري وغير مشروط للحصار والاغلاق المفروضين على قطاع غزة”[11] و “فتح المعابر بشكل كامل”[12] ، بما يتماشى مع سياساته الثابتة، أهدافه الإنسانية والتزاماته الدولية في مجال حقوق الانسان.

 

المنظمات الموقعة

 


Associazione Ricreativa e Culturale Italiana (ARCI)

Broederlijk Delen

CCFD-Terre Solidaire

CIDSE

CNCD-11.11.11

Medical Aid for Palestinians (MAP)

Medico International

Physicians for Human Rights–Israel (PHR-I)

Trocaire


عدالة – المركز القانوني لحماية حقوق الأقلية العربية

الحق

المرصد- المركز العربي لحقوق الانسان في الجولان

مركز الميزان لحقوق الإنسان

منظمة العدل الدولية

مركز القاهرة لدراسات حقوق الانسان

ﭽيشاه–مسلك” – مركز للدفاع عن حريّة التنقل

الرابطة الدولية لحقوق الانسان

الأورو-متوسطية للحقوق

مركز القدس للمساعدة القانونية وحقوق الانسان

شبكة المنظمات الفرنسية من اجل فلسطين

محامون من أجل حقوق الإنسان في فلسطين

أطباء العالم

المركز الفلسطيني لحقوق الانسان


[1] حسب وثائق مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية (أوتشا)، متاحة على الرابط التالي: https://www.ochaopt.org/content/humanitarian-snapshot-casualties-context-demonstrations-and-hostilities-gaza-
30-march-12
[2] رئيس الوزراء نتنياهو يعلن عن تشديد الإجراءات على المعابر الحدودية في 09 يوليو، متاح الى الرابط: https://www.haaretz.com/israel-news/netanyahu-israel-to-close-gaza-s-only-commercial-crossing-1.6255071
[3] انظر التقرير السنوي لمركز الميزان لحقوق الإنسان لعام 2017 ، متوفر على:
http://mezan.org/en/post/22532  
[4] بيان مشترك حول انخفاض عدد التصاريح التي تصدرها إسرائيل للفلسطينيين الساعين إلى العلاج الطبي خارج غزة.
http://mezan.org/en/post/22378;
[5] https://www.map.org.uk/campaigns/emergency-actionagaza-health-system-is-close-to-collapse, https://www.ohchr.org/EN/NewsEvents/Pages/DisplayNews.aspx?NewsID=23236&LangID=E
[6] محامون من أجل حقوق الإنسان في فلسطين، جوان 2018
https://lphr.org.uk/blog/the-gaza-electricity-crisis-continues-june-2018-update/
[7] تقرير المركز الفلسطيني لحقوق الانسان 2017
http://pchrgaza.org/en/?p=10596
[8] تقرير الانروا حول الأوضاع في غزة
https://www.unrwa.org/newsroom/emergency-reports/gaza-situation-report-226
[9] تقرير البنك الدولي مارس 2017
http://www.worldbank.org/en/news/press-release/2018/03/15/a-
http://www.worldbank.org/en/news/press-release/2018/03/15/a-sustainable-recovery-in-gaza-is-not-foreseen-without-trade
[10] A/HRC/34/36 para 36 with references, available here https://documents-dds-ny.un.org/doc/UNDOC/GEN/G17/018/18/PDF/G1701818.pdf?OpenElement.
[11]) اخر تقرير للبرلمان الاوربي حول الأوضاع في قطاع غزة (مارس 2018
http://www.europarl.europa.eu/sides/getDoc.do?type=TA&language=EN&reference=P8-TA-2018-0176
[12] استنتاجات المجلس الأوربي حول عملية السلام في الشرق الأوسط ( 2016)