الجزائر، الهدف #UPR27

الجزائر, الحقوق الاقتصاديّة والاجتماعيّة, العدالة و سيادة القانون, المساواة في النّوع الاجتماعي و حقوق النساء, الهجرة و اللّجوء, تقلص مساحة المجتمع المدني

متوفر باللغة:  الإنجليزية  الفرنسية 

ائتلاف منظمات جزائرية في جنيف يدعو الجزائر إلى احترام توصيات الأمم المتحدة في ما يتعلق بحقوق الإنسان

 

قدّم ائتلاف لمنظمات مستقلة من المجتمع المدني في الجزائر (تجمع عائلات المفقودين في الجزائر (CFDA) والرابطة الجزائرية للدفاع عن حقوق الإنسان (LADDH) وشبكة المحامين للدفاع عن حقوق الإنسان (RADDH) و”راج” (تجمع عمل شبيبة) والنقابة الوطنية المستقلة لمستخدمي الإدارة العمومية (SNAPAP)) نهار الأربعاء 5 أبريل/نيسان، في قصر الأمم في جنيف، تقريراً بديلاً عن حالة حقوق الإنسان في البلاد، وذلك من أجل الاستعراض الدوري الشامل للأمم المتحدة.

يسمح هذا الائتلاف، وهو الأول من نوعه، بتجميع عدد من التوصيات المشتركة من أجل زيادة الوعي الدولي بحالة الحريات والحقوق الفردية والجماعية في الجزائر. يطالب المجتمع المدني، المتحد ضمن هذا الائتلاف، بتبنّي هذه التوصيات من قبل الدول الأعضاء في مجلس حقوق الإنسان في 8 مايو/أيار، تاريخ انقاد الاستعراض الدوري الشامل للجزائر، وضمان تنفيذها على نحو فعال من قبل الدولة الجزائرية.

تتناول هذه التوصيات خمسة محاور ذات أولوية:

1- حرية تكوين الجمعيات والتجمع السلمي،

2- الحقوق العمالية والحريات النقابية،

3- حقوق المهاجرين وطالبي اللجوء،

4- حالات الاختفاء القسري ومكافحة الإفلات من العقاب،

5- التعاون مع آليات الأمم المتحدة والمنظمات غير الحكومية الدولية.

وفي موازاة هذه الجلسة السابقة للاستعراض الدوري الشامل، أجرى الائتلاف، بدعم من الأورو – متوسطية للحقوق ومركز القاهرة لدراسات حقوق الإنسان (CIHRS)، لقاءات مختلفة مع عدة ممثلين دائمين لدى الأمم المتحدة بهدف كسب تأييدهم واعتماد وتكرار التوصيات الواردة في تقريره المشترك.

للمزيد من المعلومات عن هذه الجلسة السابقة للاستعراض، يُرجى زيارة الموقع الإلكتروني لمنظمة “يو بي آر أنفو” (UPR-Info) التي تتولى تنظيم الاستعراض.