الأورو-متوسطية للحقوق تعبر عن قلقها إزاء استمرار اعتقال الصحفي عدلان ملاح

الجزائر, العدالة و سيادة القانون, خبر عاجل

متوفر باللغة:  الإنجليزية  الفرنسية 

بيان صحفي

بروكسل 19 نوفمبر 2018

 

رفضت محكمة جنايات الجزائر العاصمة في 11 نوفمبر الجاري طلب الإفراج المؤقت عن الصحفي عدلان ملاح. مرة أخرى، تتعرض حرية الصحافة في الجزائر لهجوم بالرغم من ان المادة 50 من الدستور الجزائري تكرسها

و قد اعتقل عدلان ملاح مدير موقعي الجزائر Algérie Direct و Dzaïr Presse  في 22 أكتوبر 2018 ، اليوم الذي احتفلت به الجزائر باليوم الوطني للصحافة. وهو رهن الاعتقال بعد الشكاوى المقدمة ضده عقب نشره مقالات في  Dzaïr Presse

و من التهم الموجهة له : “التسجيل و اخذ صور دون إذن أو موافقة” ، “إهانة مؤسسات الدولة” و “التعدي الخصوصية” ، ويمكن أن تكلفه هذه التهم السجن لمدة قد تصل إلى خمس سنوات

حالة عدلان ملاح ليست بالمعزولة. فعلى سبيل المثال، هناك صحفيين آخرين هما عبدو سمّار ، مدير موقع Algerie Part ، وزميله مروان بودياب ، ضحايا لموجة اعتقالات التي شملت الصحافة الإلكترونية، حيث تم اعتقالهما في 23 أكتوبر 2018 ، لنفس الأسباب ، وتم بعد ذلك إطلاق سراحهم في 8 نوفمبر 2018.

تطالب الأورو-متوسطية للحقوق  بالإفراج عن ملاح، الذي تزداد حالته الصحية تدهورا، و تشارك  وجهة نظر محاميه بتحدي قرار المحكمة ، مذكرة بعدم دستورية محاكمة الصحافيين بسبب كتاباتهم.